القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر المواضيع

القوانين الخمسة لاستثمار المال / ملخص كتاب أغنى رجل في بابل

القوانين الخمسة لاستثمار المال  ملخص كتاب أغنى رجل في بابل

القوانين الخمسة لاستثمارالمال / ملخص كتاب أغنى رجل في بابل

إن ازدهار أي دولة يعتمد بالأساس على الازدهار المالي لكل فرد فيها.ويتعامل هذا الكتاب لمؤلفه جورج كلاسون مع النجاحات الشخصية لكل واحد منا.والنجاح يعني الإنجازات الناتجة عن مجهوداتنا وقدراتنا. و الإعداد المناسب هو الأساس للنجاح. وقد اصطلح على هذا الكتاب، والذي يعرض طرقا علاجية للتغلب على خلو المحافظ المالية، هو دليل لفهم الأمور المالية. وهذاهو الهدف منه: تقديم رؤية واضحة إلى أولائك الذين يطمحون لتحقيق نجاح مالي تساعدهم على كسب المال، و الحفاظ عليه، وجعل الفائض منه يجني الكثيرمن المال لأجل إستثماره في تجارة ما أو في البورصة وغيرها.
وفي السطور التالية من هذا المقال سنقوم بسرد القوانين الخمسة التي ينبغي على كل فرد يطمح للإرتقاء بوضعه المالي إلى مستوى متقدم العمل بها لكي يمنح لنفسه الحرية المالية.

القانون الأول 

يأتي المال بسهولة و بكميات متزايدة لأي إنسان يقوم بادخار ما لا يقل عن عشر إيراداته كي ينشئ ممتلكات من أجل مستقبله و مستقبل عائلته.

فأي رجل يجني المال ويدخر عشر إيراداته بطريقة منتظمة و يقوم بإستثمار هذه المدخرات بحكمة و عقلانية سوف ينشئ بالطبع ممتلكات تعمل على توفير دخل له في المستقبل، بالإضافة إلى توفير ضمان لعائلته في حالة وفاته لا قدر الله.
 إن هذا القانون يؤكد لنا دوما على أن المال يأتي لمثل ذلك الرجل وبوفرة، كما أن إيراداته ستتزايد كذلك، والتجارب تؤكد ذلك تماما. فكلما قمت بجني المال أكثر، ستحصل على المزيد منه بكل سهولة، و المال الذي تدخره، يجني مالا أكثر، كما أن إيراداته ستجني مالا أكثر كذلك، وهذا ما يحققه القانون الأول.

القانون الثاني

يعمل المال بكد و رضى من أجل صاحبه الحكيم الذي يجد وسيلة جيدة لإنمائه، مما يجعله يتضاعف.

إن المال في الواقع هو مثل العامل الراغب في العمل، وعندما تسنح له الفرصة لكي يتضاعف فإنه يكون مستعد لذلك، أما بالنسبة لأي شخص يمتلك مبلغ وافر من المال المدخر، فستأتيه الفرص لكي يستخدمه في أكثر الاستثمارات نجاحا و أرباحا كالتجارة و البورصة، و بمرور السنين فإن هذا المال سوف يتضاعف بطريقة لا تتخيلها.

القانون الثالث

يبقى المال في حماية صاحبه الحريص الذي يستثمره في إطار النصح الذي يقدمه له الرجال البارعون في التعامل مع المال.

يبقى المال متوفرا لدى الشخص الحريص عليه و في نفس الوقت يمر من صاحبه المهمل، فالإنسان الذكي ماليا هو الذي يطلب النصيحة من الرجال الحكماء في التعامل
مع المال لكي يتعلم عدم ضياعه من بين يديه وأيضا كيفية نموه بطريقة مطردة.

القانون الرابع

سريعا ما يفر المال من بين صاحبه الذي يستثمره في أعمال و أغراض لا يألفها أو لا يوافق عليها من هم بارعون في الحفاظ عليه.

بالنسبة لمن يملك المال الوافر وليست لديه المهارة أو الخبرة في التعامل معه، فإنه يقوم باستثماره في أشياء قد تبدوا له أنها مربحة ولكنها في واقع الأمر تحتوي على مخاطر كبيرة، ولو طلب رأي الحكماء في تحليلها لوجدها تتوفر على فرص قليلة لربح المال و بالتالي قد يؤدي إلى خسارة ماله بسبب قلة حكمته والاعتماد على رأيه الشخصي الذي يحتوي على القليل من الخبرة، فالمستثمر البارع هو الذي يطلب النصيحة من الخبراء سواء في الأغراض التجارية أو أعمال ليست مألوفة بالنسبة له، وذلك كله من أجل تجنب خسارة ثروته ورأس ماله.

القانون الخامس

يفر المال من الانسان الذي يجبره على جني إيرادات غير ممكنة أو يتبع النصائح المغرية التي يقدمها له المحتالون والمخادعون أو يعتمد في استثماره على خبرته المعدومة ورغباته العاطفية.

لا شك أن المبتدأ في مجال الاستثمار تكون لديه رغبة قوية في استثمار ماله الذي ادخره لسنوات معينة فهذا جيد طبعا لكن الشيء الخطير في الأمر هو الرغبة العمياء الغير مبنية على أسس و مرتكزات مما يؤدي به إلى استثمارماله في مقترحات يعتقد أنها سوف تمده بقوى سحرية تنمي مدخراته بشكل خرافي وغير منطقي ولا يلتفت إلى الرجال الحكماء الذين بلا شك يعرفون المخاطر التي تتوارى خلف كل مشروع يهدف إلى كسب ثروة 
كبيرة مفاجئة.  

إذن هذه هي الخمس قوانين المقترحة من من هذا الكتاب، و التي ينبغي على كل فرد العمل بها لتنمية مدخراته و الحفاظ عليها في نفس الآن. فما يمكن أن يستفاد من هذه القوانين هو قدرة المرئ على العمل من أجل كسب المال و معرفة الطريقة المثلى للحفاظ عليه وحمايته من الضياع، كما ينبغي عليه أن يتعلم كيفية تنمية تلك المدخرات وطبعا لا يتأتى له ذلك إلا باستشارة الرجال الحكماء و الخبراء في الميدان، وعدم الاعتماد على رأيه الشخصي الذي قد يؤدي به في غالب الأحيان إلى خسارة مدخراته و العودة من حيث بدأ.  

فالحذر القليل خير من الندم الكثير


هل اعجبك الموضوع :
author-img
كاتب ومدون الكتروني في مجالات ريادة الاعمال و تطوير الذات ومؤسس مدونة "لنرتق". هدفي هو توجيه الانسان العربي الى الاهتمام بهذين المجالين (ريادة الاعمال و تطوير الذات) لأنهما السبيلان الأساسيان لنجاح الفرد وبلوغه اعلى المراتب في الحياة.

تعليقات